أسباب #التعب و #الارهاق

يعتبر التعب والإرهاق أحد الأعراض التي يشعر بها الناس في سن مبكرة فحتى الأطفال الصغار يشعرون بالتعب عند قيامهم بمجهود كبير جداً فنراهم يخلدون إلى النوم مباشرة، والشعو بالتعب والإرهاق هو شعور طبيعي جداً عند ارتباطه بمجهود بدني أو فكري شاق أو بعد يوم طويل من العمل ويذهب في حال الخلود إلى النوم أو أخذ قسط من الراحة، ولكن في بعض الأحيان قد يرتبط التعب بمرض معين فيكون من أعراض المرض وهو أحد الأعراض التي تصاحب معظم الأمراض فلا يمكن تحديد المرض عن طريق وصف الشعور بالتعب فقط، فيعتبر التعب دليلاً على المرض أو أمراً غير طبيعي في حال الشعور بالتعب بشكل مستمر ومن دون القيام بأي مجهود سواء كان بدنياً أو فكرياً.

وتوجد بعض الأسباب الشائعة للشعور بالتعب بشكل مستمر وأكثرها انتشاراً في عصرنا الحالي هي قلة النوم فأصبحت نقص النوم من الأمور الشائعة لدى الناس في مختلف الأرجاء، فتختلف ساعات النوم المناسبة من شخص إلى آخر إلّا أن عدم النوم لهذه الساعات يسبب الشعور بالإرهاق والتعب الشديد حتى لو بعد حين من الزمن فقد يظهر التعب والإرهاق بعد فترة من الزمن ومن الهام أيضاً النوم في جو مريح وهادئ للاستفادة من النوم على أقصى وجه فقلة النوم لفترات طويلة لا تسبب التعب والإرهاق فقط بل أنّها من الممكن أن تتسبب بعد فترة بالوفاة. كما أنّ قلة شرب المياه تعتبر من الأمور المسببة للتعب في فصل الشتاء كما في فصل الصيف، كما أنّ اتباع النظام الغذائي الخاطئ والسمنة يعتبر أحد الأسباب الرئيسية لانتشار التعب والإرهاق فكما نعلم جميعاً أن الجسم يحتاج إلى مختلف المواد الغذائية من بروتينات ودهون وكربوهيدرات وفيتامينات ومعادن ونقص أي احد منها يسبب نقص الطاقة في الجسم ممّا يؤدي إلى الشعور بالتعب والإرهاق كمّا أنّ أحد الأسباب للتعب والإرهاق هو الاعتماد على الأغذية الدهنية التي تقوم برفع السكريات في الجسم لفترات قصيرة جداً وشكل كبير ممّا يؤدي إلى الشعور بالنشاط لفترة قصيرة من بعد تناول هذه الأطعمة والشعور بالتعب الناتج عن نقص الطاقة بعد ذلك وقد زاد الاعتماد على مثل هذه الأغذية في الآونة الأخيرة كالشوكولاتة على سبيل المثال. وقد يكون التعب مرافقاً لأمراض أخرى ويذهب في حال العلاج من هذا المرض كالإنفلونزا على سبيل المثال أو آلام المعدة أو الصداع أو مختلف الأمراض التي تتسبب للمريض بحالة من التعب والتي قد تكون شديدة في بعض الأحيان، كما أن الشعور بالتعب في حالات معينة يعتبر أمراً طبيعياً أيضاً كالتعب المرافق للحمل على سبيل المثال.


أحدث المقالات