+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601

    Lightbulb أمرأة من زمن جميل في رحاب الأندلس.

    قصة حب رائعة وثقتها صفحات التاريخ بين ولادة ابن زيدون .



    الأميرة ولادة بنت المستكفي ، فوق أنها كانت أميرة وبنت خليفة كانت أيضا شاعرة فائقة ،
    كما كانت جميلة رائقة، عشقها ابن زيدون شاعر الأندلس العظيم. فكانت هي ملهمته وجاء كثير من شعره حديثا عن جمالها وحسنها ، ولواعات عشقها ،
    وآهات شوقه لها وما أحر كبده حينما تصد وتهجر ، وترحل وتبعد ، وما أروع قوله فيها :

    ولقد ذكرتك بالزهرا مشتاقا **
    والأفق طلق ووجه الأرض قد راقا

    وللنسيم اعتلال في أصائله **
    كأنما رق لي فاعتل اشفاقا.

    ولقد هام بجمالها كثير من الشعراء والشخصيات العظيمة في بلاد الأندلس كالوزير ابن عبدون ،
    ومع ذلك ماتت بعد عمر تجاوز التسعين عاما ولم تتزوج.
    وقد عاشت في بداية حياتها عيشة الأميرت ، ترفل في العز والنعيم والترف ، وكان لها صالون أدبي يجتمع فيه الأدباء والشعراء والنقاد وكبار الشخصيات في بلاد الأندلس يتطارحون الشعر وينقدونه ،
    وهي بينهم تحوم كالفراشة لتذكي بجمالها قرائح الشعراء فيبدعون ويتألقون .
    ولكن يأبى الزمان إلا أن يوجه لها سهامه الموجعة حينما بدأ أعداء أبيها الخليفة المستكفي يحيطون بقصره بغية قتله ،
    فعقد العزم على الهرب تحت جنج الظلام في ثوب امرأة حتى لا ينكشف أمره ، وعرض على ولادة ابنته الوحيدة أن تهرب معه ،
    وكانت المفاجأة أنها أبت بكل قوة واعتزاز أن تترك قصر الخلافة وتهرب مع والدها وهو بهذه الصورة الخجلى المشينة ، وقالت :
    اما حياة كريمة وإما ممات لا قيامة بعده وألحت على أبيها واسترجته كثيرا أن لا يهرب بهذه الطريقة المشينة ولكنه أصر ،
    وأصرت هي على أن تواجه قدرها وحدها.
    فقدر لها الأعداء شجاعتها ومنحوها حق الحياة بعد أن جردوها من كل شيء وطردوها من قصر الخلافة لتعيش عيشة متواضعة ينفق عليها أهل الثراء ممن كانوا يعرفون قدرها .
    وفي نهاية عمرها وصلت بها حياة الفقر والكفاف إلى سؤال الناس فمنهم من يعطيها ومنهم من يمنعها.

    رحم الله ولادة بنت المستكفي وغفر لنا ولها .

  2. #2
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601
    من شعر ابن زيدون في ولادة :
    أضحى التنائي بديلا من تدانينا
    وناب عن طيب لقيانا تجافينا .

 

 

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
Powered by vBulletin® Version 4.1.5
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0
المنتدى من تصميم وتطوير إتقان لتصميم مواقع الانترنت
Tabs System by vbSoporte - vBulletin en Espa?ol
الساعة الآن 02:09 AM بتوقيت الرياض