+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601

    Lightbulb إني أحبك : جيهان السلاموني

    صدقاً أقولها: أنت أحب الناس إلىَّ، وأنت صديقي الحميم، أتمنى صحبتك دائماً، أنتظر عودتك إلى البيت وكلي شوق لرؤيتك والتحدث معك وتبادل الابتسامات و المزاح، أتدري لم كل هذا الحب؟


    • منذ أن كنت صغيراً وإلى الآن وأنت تتعهدني بالرعاية والحنان، تعود من عملك تحتضنني وتقبلني، تسألني عن أخباري، كيف استمتعت بلعبتي المفضلة؟ كيف قضيت يومي في المدرسة؟ كيف كانت الدروس والاختبارات؟ هذه الأسئلة ووجهك البشوش ينتظر مني الجواب، وإذا وجدتني باكياً أو حزيناً كنت تخفف عني، وتسأل عما أحزنني، وتشاركني في حل مشكلاتي، مداعباً لي ومراعياً لشعوري.


    • عندما نجتمع لتناول الطعام نتحدث ونتحاور ونتشاور: أين نقضي العطلة الصيفية؟ كيف نسافر بالطائرة أم بالسيارة؟ وأحياناً كنت تحكي لي عن بعض مشكلاتك بالعمل وتأخذ برأيي بالرغم من صغر سني فغرست بداخلي معنى الثقة بالنفس وازداد حبي واحترامي لك.


    • كنت تدعوني إلى التنزه معك فنذهب إلى الحدائق أو الأسواق أو المطاعم وتدور بيننا أحاديث جميلة، أذكر يوم أن حدثتني عن مرحلة البلوغ ومظاهرها وما يكون فيها من مشاعر متداخلة وكيف نتصرف في تلك المرحلة فكان ذلك خير عون لي إذ مرت تلك المرحلة بلا مخاوف أو مشاكل وعندها أحببتك أكثر فقد أنرت لي الطريق وكنت خير صديق.


    • تحرص دائماً على نجاحي في الحياة وفي الدراسة فتبين لي السلوك الحسن والتصرف السليم وتعلمني كيف أتعامل مع الناس ومع المواقف المختلفة، فإن أحسنت نلت منك المدح والإطراء على ما فعلت، وإن أخطأت نبهتني ووجهتني وبينت لي الخطأ حتى أتجنبه، وعلمتني الصواب، كل ذلك بأسلوب هين لين، ونظرة عاتبة، بعيداً عن الصراخ والتعنيف والضرب والتشهير والتعيير، فأنت بحق معلمي ولك مني كل الحب.


    • تشاركني دوماً في نشاطاتي اليومية، في ألعابي وفي دراستي وفي مشكلاتي وفي إنجازاتي وتشعرني بوجودك معي ودعمك لي في كل المواقف، فلم أقف وحيداً في أول يوم لي في المدرسة، ووجدتك بجانبي عندما ظلمني جارنا، وعلمتني كيف آخذ حقي بحسن الحوار وبالحجة والدليل والبرهان، وألا ألجأ إلى العنف إلا دفاعاً عن النفس، وعندما أخطئ أجدك بجانبي تعلمني التوبة والاستغفار، وإعادة الحق لأهله والاعتذار، هكذا علمتني فكيف لا أحبك؟!


    • غرست في نفسي حب الله فهو يعينني ويوفقني ويحميني ويحفظني، جعلتني أشعر بلذة الطاعة وحب الجنة والشوق إليها، أذكر يوم تسلقت شجرة عالية لأقطف من ثمرها قلت لي: إن ثمار الجنة تدنو بدون تعب أو مجهود، وتلك الزهرة الجميلة ثمة أجمل منها في الجنة، ويوم أطعمتني بيدك الحلوى قلت أن هناك في الجنة أنواع كثيرة أحلى وألذ، وعلمتني كيف أغرس أشجاري في الجنة بذكر الله، وكيف أبني لي قصوراً بصلاة النوافل، وكيف يحبني ربي بأداء ما فرضه علي، حببت لي حياتي لأنها تقربني من ربي ومن جنان ربي.. أفلا أحبك!


    • أبداً لم تفرق بيني وبين أخواتي وإخواني، أشعرتنا جميعاً بالسعادة، جعلت منا إخوة متحابين متعاونين نسعى لإسعادك أنت وأمي فننال رضاكما ورضا ربنا.


    • جلست يوماً إلى زملائي في المدرسة هذا يشكو أبيه الذي لا يبتسم ولا يضحك خوفاً من ذهاب هيبته ووقاره بين أبنائه ولا يسمح لأحد أن يتكلم في حضرته، وآخر يضربه أبوه بسبب أو بغير سبب ويستهزئ به كلما تحدث ولا يأخذ برأيه، وذاك الذي يسمع ويرى والده وهو يتشاجر مع والدته وينهرها ويبكيها ولا يجد من يحكي له مشكلاته، عندها استأذنت منهم وغادرت المكان وسجدت لله شاكراً وحمدت ربي على نعمة الأب الرائع الذي وهبني إياه.


    أخذت أسأل نفسي لماذا يعاملني أبي هذه المعاملة الجميلة؟! وكيف أصبحت علاقتنا علاقة حب وصداقة واحترام؟! وكيف يعرف ما يدور في نفسي من مشاعر؟! ذهبت إليك لأسألك فلم أجدك، فجلست أنتظرك بجوار مكتبتك فإذا بالعديد من الكتب التي تعتني بتربية الأطفال وتنشئتهم على أسس إسلامية تملأ رفوف المكتبة، وإذا بلوحة جميلة لم ألتفت إليها من قبل قد كتبتها بيدك وصنعت لها بروازاً جميلاً ووضعتها على مكتبك لتكون أمامك دوماً كانت تلك الكلمات الخالدات هي الإجابة عن السؤال، "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته".


    بوركت يا أبي فأنا أشهد لك أنك تؤدي رسالتك تجاهي وتجاه إخواني، وأدعو لك في صلاتي أن يدخلك ربي جناته بحسن رعايتك وتربيتك لي ولإخوتي، فهل عرفت الآن لم أنت حبيبي؟!

  2. #2
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601
    رحم الله كل اب سعى وضحى
    من اجل حياة كريمة لاولاده
    وكان لهم رفيقا وصاحبا .

  3. #3
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601
    الاب رمز للحماية والاحساس بالامان

  4. #4
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601
    الاب مثال وقدوة وقلعة حصينة ضد الصعاب
    اللهم اسعد كل والد بابنائه .

  5. #5
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    8,601
    رحم الله ابي واسكنه فردوس جنانه .

 

 

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
Powered by vBulletin® Version 4.1.5
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0
المنتدى من تصميم وتطوير إتقان لتصميم مواقع الانترنت
Tabs System by vbSoporte - vBulletin en Espa?ol
الساعة الآن 02:14 AM بتوقيت الرياض